فن

مدينة بابن جرير تحتضن الدورة الثانية لموسمها الثقافي روابط

تحت شعار: ” المشترك الاجتماعي والثقافي بين الرحامنة والصحراء المغربية”، تحتضن مدينة ابن جرير ما بين 04 و 6 أبريل 2019 فعاليات الدورة الثانية لموسمها الثقافي روابط الرحامنة، المنظم من طرف جمعية التراث الشعبي بالرحامنة بشراكة مع عمالة إقليم الرحامنة والمجلس الإقليمي والمجلس الحضري بابن جرير والمكتب الشريف للفوسفاط.
ويهدف مواسم روابط، إلى التعريف بالتراث المادي وبالإرث اللامادي لمنطقة الرحامنة وتقاليدها الأصيلة، وإبراز الخصوصيات المشتركة في الموروث الشعبي والموروث الثقافي بين منطقة الرحامنة والصحراء في القيم والعادات والطقوس والتقاليد والأعراف، وترسيخ الروابط المشتركة بينهما. ويسعى الموسم أيضا الى اشعاع الثقافة والتراث بالإقليم، من خلال العروض الثقافية والفكرية والرياضية والأنشطة الغنائية المتنوعة التي يتمازج فيها الفني والتراثي والثقافي .
وستتوزع أنشطة هذه التظاهرة، بين مركز الندوات، من جهة، الذي سيحتضن أنشطة ثقافية ضمنها ندوة حول “المشترك الثقافي والاجتماعي بين الصحراء المغربية والرحامنة”، ومن جهة أخرى، وسط المدينة، حيث تقام عروض التبوريدة وسهرات فنية شعبية محلية وصحراوية، بحضورفنانين كبار، احتفاء بالتاريخ المشترك، والروابط العائلية بين الرحامنة والقبائل الصحراوية. كما سيقام أيضا معرض جهوي للصناعة التقليدية، ومعارض فنية.

الإعلانات

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

إغلاق
%d مدونون معجبون بهذه: